جامعة القدس والأكاديمية الألمانية تختتمان الجزء الثالث من دورة "تقويم الأسنان الشفاف"

اختتمت كلية طب الأسنان في جامعة القدس الجزء الثالث من الدورة التدريبية المتقدمة في تقنية تقويم الأسنان الشفاف لطلبة السنة الدراسية الخامسة عبر منصة زووم، قدمها عضو لجنة امتحان التخصص الألمانية البروفيسور كنوت ثيدنس، وعضو الأكاديمية الألمانية للتقويم الشفاف د. هشام حماد، بمشاركة 36 طالب وطالبة من الدفعة الأخيرة للكلية، اجتاز أغلبيتهم امتحان الدورة بنجاح وتفوق عال.

بدوره، قال د. هشام حماد "اليوم نختتم هذا المساق، حيث سنتمّ المحاضرات والامتحان النهائي افتراضيًا كما في السنة السابقة عبر زووم، وسيتم توزيع الشهادات في احتفال خاص لذلك للدفع السابقة والحالية في جامعة القدس مطلع تشرين الأول في حال استقرار الحالة الصحية في حينها".

وقدم د. حماد شكره لإدارة كلية طب الأسنان بعمادتها وطاقمها عامة، نظرًا للدعم الذي قدمته لإنجاح هذا المساق المتميز في عالم التقويم الشفاف والرقم،  وللطلبة المتقدمين لالتزامهم واجتهادهم، والبروفيسور ثيدنس وأكاديمية شوي الألمانية (Scheu) التي دعمت إنجاز هذه التقنية في جامعة القدس لتكون هي الوحيدة التي تقدمها لطلبتها في العالم.

من جانبه، قال الطالب يعقوب أبو غوش، وهو أحد طلبة السنة الاخيرة المتقدمين للدورة "لقد كانت دورة متميزة بصفتها أول دورة احترافية للطلبة في المجال، وقد عملت على  تعليمنا تقنية جديدة ومتطورة في العلاج التقويمي على يد أبرز الأطباء الألمان المطورين لهذه التقنية، وبالرغم من الطابع الإلكتروني وعدم قدرتنا على التعلّم المباشر إلا أن اللقاءات العديدة والنقاشات عبر زووم أضافت لنا الكثير في هذا المجال في جميع التفاصيل العلاجية وجعلتنا مؤهلين بجدارة  لممارسة هذه العلاجات الفريدة من نوعها.

من جهتها، قالت الطالبة رزان رشماوي "سعدت كثيرًا بانضمامي لدورة التقويم الشفاف، فهي فرصة مميزة جعلتني قادرة على علاج حالات باستخدام التقويم الشفاف، ومتابعتها كاملًا بشكل تحفظي وتجميلي.. نشكر القائمين على هذه الدورة جزيل الشكر على ما قدموه لنا من علم ومهارات فتحت لنا أفق بإمكاننا الانطلاق منها في حياتنا المهنية".

وتعقد الكلية دورة التقويم الشفاف للسنة الثالثة على التوالي للخريجين الذين تجاوزوا مرحلة البكالوريوس أو الاختصاص، ويجري العمل بها سنويًا منذ عام 2018 في شباط وأيار وأيلول، لتنفرد بها جامعة القدس عالميًا، ويقدمها خبراء ألمان بالتعاون مع الأكاديمية الألمانية للتقويم الشفاف، ويطرح البرنامج المعلومات والمهارات العملية لطلبة طب الأسنان في سنتهم الدراسية الخامسة والأخيرة، ويقسم برنامج الدورة الواحدة إلى ثلاثة أجزاء تجمع بين الجانب النظري والعملي، يحصل الطلبة في نهايتها على شهادات تؤهلهم للتخطيط والعلاج بالتقنية.

وتقوم التقنية على أساس تحريك الأسنان وتجميل وضعها بما يتناسب ورغبات المريض عبر وسائل غير مرئية، ويتم التخطيط له على أساس التقنية الرقمية، وهي أكثر دقة منها في اليدوية، كما أنها غير مرئية ومناسبة للبالغين، وتلبي الجانب الجمالي والاجتماعي للمريض، وتتميز هذه التقنية بالدقة في التحديد عبر التخطيط الرقمي، وتكون فترة العلاج من خلالها أقصر من العلاج بالوسائل الأخرى.

يذكر أن جامعة القدس تعمل على توفير أحدث التقنيات العالمية لتضيفها لبرامج عمل كلياتها ومنهجيتها، من أجل تطوير المهارات العلمية والمهنية لطلبتها وتخريجهم كفاءاتٍ قادرة على مواكبة التطور المعرفي والعلمي، وتحقيق أفضل منفعة إنسانية وعلمية تعود بالفائدة على المجتمع الفلسطيني عامة.

Warning: No images in specified directory. Please check the directoy!

Debug: specified directory - https://alquds.edu/images/nnews/2021/6/2