جامعة القدس تتابع تنفيذ برنامج (Stem) Engineering for kids 101 في مدارس القدس

القدس | تابعت جامعة القدس تنفيذ البرنامج العالمي  (Stem) Engineering for kids 101 في مدارس القدس، وذلك  تماشياً مع رؤية أ.د. عماد ابو كشك رئيس الجامعة في  تنشئة جيل خلاق ومتميز، والتطلع الدائم إلى متابعة الطلاب في مدارس المدينة.

ويقدم البرنامج الذي يعتبر واحداً من أنجح وأعرق البرامج العالمية لطلابه المواكبة مع العلم الحديث باختلاف تخصصاته العلمية تلبية لحاجة الأطفال في حب الابتكار لما يمتلكونه من خيال واسع دفين، وإتاحة الفرصة أمامهم للانطلاق بالفكر وبناء الأشياء من وحي عالم الهندسة.

 جاء ذلك من خلال زيارة الدكتورة صفاء ناصر الدين نائب رئيس جامعة القدس لشؤون القدس، ومدير البرامج الثقافية والمكتبة العامة في الجامعة أ. رائد نسيبة، إلى إحدى المدارس التي وقع عليها اختيار المشاركة  في البرنامج والذي بدأ تنفيذه بتمويل كامل وسخيّ من الشؤون الدينية التركية، تحت مظلة ورعاية جامعة القدس وترحيب من إدارات المدارس.

ويهدف البرنامج إلى اكتشاف مواهب الأطفال وتنمية مهاراتهم التحليلية والعلمية، بحيث يمكن للأطفال أن يتعلموا من خلال المشاركة بالبرنامج كيف يعالجوا مسائلهم العلمية بطريقة منهجية ،كما يسعى إلى جعل تعلم الرياضيات والعلوم متعة حقيقية وذلك من خلال جسر الهوة ورأب الصدع بين مفاهيم الرياضيات والعلوم التي يتعلمها الطالب في الحصص الدراسية من ناحية وبين التطبيق العملي لها في مواقف وسيناريوهات الحياة الحقيقية من الناحية الأخرى.

وأعربت د. صفاء ناصر الدين عن سعادتها لما شاهدته من تفاعل واستيعاب وعمل الطالب ضمن الفريق، موجهة دعوة للطلاب لزيارة جامعة القدس من أجل تحقيق تطلعاتهم المستقبلية بما يتماشى مع طموحاتهم الهندسية والعلمية الجديدة، ثم قامت بتوزيع الشهادات على الطلاب المشاركين.

وأكدت أ. منار رامية مديرة إحدى المدارس المشاركة على أهمية هذا البرنامج المتميز وما تم إنجازه من خلال طلبتها،  فعلى الرغم من أعمارهم الصغيرة إلا أنهم استطاعوا توظيف التقنيات الحديثة وتطورات العلم في البرنامج المتقدم، شاكرة إدارة جامعة القدس والشؤون الدينية التركية لإتاحة هذه الفرصة لطلابهم.

الى ذلك  اشار أ. نسيبة بأن المشروع مستمر في المدارس المحيطة حتى نهاية شهر ١/٢٠٢١، أما بما يخص مشروع برامج التقوية المدرسية المنهجية فستبقى مستمرة حتى نهاية العام الدراسي الحالي.

 تجدر الإشارة إلى أن كلا المشروعين جاءا بدعم من الشؤون الدينية التركية، كما أضاف نسيبة بأن هذه المشاريع تأتي ضمن سلسلة مشاريع تُنفذ في مدينة القدس طبقا لخطة إدارة جامعة القدس الاستراتيجية من خلال الاستمرار بتقديم كل ما هو جديد ويصب في مصلحة أبنائنا و مساعدتهم على القدرة لبلورة وتنمية أفكارهم بشكل علمي.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5