الطلبة الزائرين الاجانب يبدأون اليوم السنة الدراسية في تخصصات مختلفة في جامعة القدس

القدس | استقبل مكتب العلاقات الدولية في جامعة القدس، مجموعة من الطلبة الزائرين الدوليين من مختلف الجنسيات، فرنسا، ايطاليا، اسبانيا ، بلجيكا، هولندا، والمانيا، وذلك ضمن برنامج التبادل الطلابي، حيث سيكملون فصلاً دراسياً كاملاً في  جامعة القدس.

والتقى الطلبة بنائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. معتصم حمدان، والذي أكد على أهمية الاتفاقيات التي أبرمتها الجامعة مع عدة جامعات عالمية، هدفها تبادل المعرفة والمعلومات والخبرات بين الطلبة، مؤكداً أن ذلك يندرج في إطار الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الجامعة وقطعت شوطاً هاماً في تنفيذها .

ورحب عميد كلية القدس بارد أ.د. دانييل تيريس بالطلبة، متمنياً لهم مزيداً من التفوق، متحدثاً عن البرامج الأكاديمية التي تقدمها كلية القدس بارد، والتي تشمل مجموعة من التخصصات في العلوم الطبيعية والإنسانية، كما وتمنح طلبتها شهادتين الأولى من جامعة القدس والثانية من كلية بارد في الولايات المتحدة، حيث يدرس في هذه الكلية أساتذة من الفلسطينيين والأمريكيين من ذوي الخبرة والكفاءة.

إلى ذلك التقى الطلبة مع منسقة التبادل الاكاديمي أ. أسماء بدر، والتي أوضحت أن هذا اللقاء يهدف إلى تعريف الطلبة بمكتب العلاقات الأكاديمية الدولية والخدمات التي يقدمها لهم خلال الفصل الأكاديمي، مشيرةً إلى أن الفرصة متاحة للطلبة باكتساب الخبرات المختلفة و الثقافة الفلسطينية من خلال انخراطهم بطلبة الجامعة  .

وتحدثت أ. بدر عن الجامعات الشريكة مع جامعة القدس في برامج التبادل الطلابي في إطار اتفاقيات التعاون، و"برنامج أراسموس بلس" للتبادل الطلابي، مشيرة أن الجامعة تستقبل كل عام مجموعة من الطلبة الأجانب ضمن هذه الاتفاقيات.

وفي ذات السياق نظمت عمادة شؤون الطلبة لقاء ما بين الطلبة الزائرين وطلبة جامعة القدس، والتي تم فيها تبادل الخبرات المختلفة، فيما تحدث أ. سامح عريقات حول  الأنشطة اللامنهجية التي تقدمها عمادة شؤون الطلبة، مشيراً أن العمادة تهدف من خلال هذه الانشطة إلى تعزيز روح المشاركة وابداء الرأي  بين الطلبة لتنمية مهاراتهم وقدراتهم المتنوعة على جميع المستويات الاجتماعية والثقافية والعلمية.

وتوجه الطلبة بعد ذلك لوحدة القبول والتسجيل، لاستلام  بطاقات الالتحاق بجامعة القدس، تلى ذلك جولة في حرم الجامعة للتعرف على مرافقها وكلياتها المختلفة .

يذكر أنه يستطيع أي طالب في جامعة القدس الالتحاق ببرنامج التبادل الطلابي في مختلف التخصصات، على أن تتوافق عليه الشروط الخاصة ببرنامج التبادل.

 ويعمل مكتب العلاقات الأكاديمية على تذليل المعيقات التي تحول دون تقدم الطلبة للمشاركة في هذا البرنامج، ويمكن برنامج التبادل الطلابي من التعرف على ثقافات أخرى، وكذلك الخوض في تجارب تعلم مختلفة تطبقها الجامعات المضيفة لهم، بالاضافة إلى تطوير قدراتهم الأكاديمية وتطوير مهارات الطالب الدراسية، وصقل شخصيته، وتهيئته للخروج إلى سوق العمل مكتسبا الخبرة الكبيرة، ولا يقتصر التبادل الأكاديمي على ابتعاث الطلبة فقط، حيث هناك طلبة أجانب وافدين لجامعة القدس، بالاضافة الى تبادل بين الاساتذة والباحثين.

  • 1
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 2
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 3
  • 30
  • 31
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9