جامعة القدس تجمع طلبة الهندسة في الجامعات الفلسطينية في مؤتمرها الطلابي “IEEE Grand Tech 2019”

القدس | عقدت جامعة القدس بالتعاون مع نقابة المهندسين مؤتمراً علمياً طلابياً لفرع جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات “IEEE” فيها، تحت عنوان “IEEE Grand Tech 2019” شارك فيه عشرات الطلبة من كليات الهندسة في جامعة القدس، بيت لحم، البوليتكنك، بيرزيت، الجامعة العربية الأمريكية، النجاح، وجامعة فلسطين التقنية.

ويسلط هذا المؤتمر الضوء على أبرز التطورات في العلوم الهندسية وفروعها المختلفة، ويناقشها من خلال مجموعة من المحاضرات وورش العمل التدريبية.

وافتتح المؤتمر بكلمة القائم بأعمال رئيس الجامعة أ.د. حسن دويك، الذي أكد على أهمية هذا المؤتمر في تعزيز الشراكة بين الجامعة ونقابة المهندسيين، وكذلك تعميق أواصر التعاون بين الجامعات الفلسطينية، وشدد على ضرورة التعاون المستمر بين عمداء كليات الهندسة فيها في سبيل تطوير التعليم الهندسي.

وعبّر أ.د. دويك عن اعتزاز جامعة القدس بكونها أول جامعة فلسطينية أطلقت برنامج البكالورويوس في الهندسة الالكترونية، والذي يتخرج منه سنوياً مهندسون متميزون في الحقلين الأكاديمي والمهني.

كما أشار لبرنامج البكالورويوس في الهندسة الصناعية الذي ستطرحه الجامعة قريباً وسيضاف لبرامج كلية الدراسات الثنائية الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، التي تجمع بين النظرية والتطبيق في التعليم.

وأشاد المهندس مازن بركات، رئيس لجنة فرع القدس في نقابة المهندسين بالتعاون مع الجامعة في عقد هذا المؤتمر، متحدثاً عن دور النقابة في تدريب الطلبة ومساعدتهم على الاندماج بسوق العمل بعد تخرجهم.

بدوره أوضح عميد كلية الهندسة د. إبراهيم عفانة أن مؤتمر "IEEE Grand Tech 2019” يشكل حدثاً هاماً على مستوى فلسطين، فهو يتيح فرصة متميزة لطلبة الهندسة في مختلف الجامعات المحلية لتبادل المعارف والخبرات لتوليد الأفكار الريادية الخلاقة، وهو امتداد لسلسة نشاطات ومؤتمرات جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات“IEEE” العالمية.

من جهته بيّن د. أسل سرحان، مشرف  “IEEE”في الجامعة ورئيس دائرة الهندسة الإلكترونية وهندسة الإتصالات  أن عقد هذا المؤتمر الطلابي  يدل على الاهتمام الكبير الذي توليه الجامعة و كلية نجاد زعني للهندسة للفعاليات والأنشطة المنهجية واللامنهجية، والتي تسعى من خلالها لغرس ثقافة البحث العلمي والريادة والإبداع، لتخريج طلبة مؤهلين للمنافسة في سوق العمل.

واستهل المؤتمر بجلسة حوارية بين عمداء كليات الهندسة في الجامعات الفلسطينية المشاركة ونقابة المهندسين، أدارتها نائب رئيس الجامعة لشؤون القدس د. صفاء ناصر الدين، وتضمنت الإجابة على مجموعة من التساؤلات حول التعليم والتدريب الهندسي وظروف سوق العمل لخريجي الهندسة.

وتبع هذه الجلسة جملة من المحاضرات وورش العمل تناولت أهم المواضيع في العلوم الهندسية والاتجاهات والنظريات الحديثة فيها، ومدى وكيفية تطبيقها.

  • 1
  • 10
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9