الدكتور أنور أبو عيشة يتعافى من فيروس كورونا المستجد

تماثل الدكتور أنور أبو عيشة، عضو الهيئة التدريسية في كلية الحقوق بجامعة القدس، للشفاء من الوعكة الصحية التي ألمت به نتيجة لإصابته بفيروس كورونا أثناء تواجده في فرنسا.

وكان الدكتور أبو عيشة  غادر المشفى الفرنسي بعد رحلة علاج استمرت ٢٦ يومًا، حيث تعرض للإصابة بالفيروس كونه يقيم في فرنسا منذ صيف عام ٢٠١٩، بعد أن تم منعه من العودة الى فلسطين ورفض تجديد اقامته.

وبهذه المناسبة هنأت أسرة جامعة القدس ممثلة برئيسها الأستاذ الدكتور عماد أبو كشك، وهيئة الرئاسة، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، وعموم الطلبة، الدكتور أبو عيشة وأسرته لشفائه من الوعكة الصحية، وتتطلع الجامعة لعودته الى وطنه، ليستمر في مسيرة العطاء العلمي والأكاديمي والثقافي والمجتمعي المعهودة فيه.

 يذكر أن الدكتور أبو عيشة كان قد شغل منصب وزير الثقافة في حكومات سابقة، اضافة الى عضويته لمجلس بلدية مدينة الخليل، هذا وكان الدكتور أبو عيشة قد انضم الى أسرة كلية الحقوق عام ١٩٩٦ كأحد أوائل أعضاء الهيئة التدريسية فيها.