جامعة القدس والإعلام توقعان اتفاقية تعاون في اطار التكاملية بين الإعلام الحكومي والمؤسسات الأكاديمية

وزير الإعلام: نرحب بالشراكة مع جامعة القدس من أجل التكاملية

القدس | وقع رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك، ونائب رئيس الوزراء - وزير الإعلام السيد نبيل أبو ردينة اتفاقية تعاون اعلامي في إطار التكاملية بين الإعلام الحكومي والمؤسسات الأكاديمية، والتي يمكن البناء عليها للإفادة من تنوع الخبرات الأكاديمية والجهد البحثي والإنتاجي المتميز الذي تحظى به جامعة القدس.

وتهدف الاتفاقية إلى أن يبذل الطرفان كل الجهود الممكنة من أجل استثمار مشاريع تخرج الطلبة وترويجها بما يعزز دور الوزارة كجهة خدماتية، ويثري الأرشيف الإعلامي البصري الفلسطيني بانتاجات الأجيال الحديثة، و ادماج طلبة الاعلام من جامعة القدس في الدورات التدريبية والأنشطة التي يعقدها.

كما ستعمل الوزارة على نشر أبحاث متميزة صادرة عن معهد الاعلام التابع للجامعة في المجالات الاعلامية المتنوعة ضمن سلسلة اصداراتها الورقية أو الالكترونية، وستعمل الوزارة بالتعاون مع الجامعة على استضافة أساتذة الاعلام في معهدها للمشاركة في التدريبات الاعلامية وورشات العمل التي تنظمها.

وأعرب وزير الإعلام السيد نبيل أبو ردينة عن ترحيبه العميق بالشراكة مع جامعة القدس، من منطلق التكاملية بين الاعلام الحكومي والمؤسسات الاكاديمية، والذي سينجم عنها تسليط الضوء على القدرات الأكاديمية المتميزة التي تستقطبها جامعاتنا وعلى الانتاج الاعلامي المتميز لطلابنا، وصحفيي المستقبل، بما يحقق لهم الحضور والانتشار ويؤسس لاعلام قادر على نقل الرسالة الفلسطينية، وبما يثري الأرشيف الاعلامي الفلسطيني والمكتبة الاعلامية الفلسطينية.

وبدوره عبر أ.د. عماد أبو كشك عن تقديره العميق لهذه المبادرة التي تأتي بالتوازي بين الجهود المحلية والدولية التي تقوم بها الجامعة للإرتقاء بمستوى فلسطين الأكاديمي والبحثي على كافة المستويات، وتحديداً في المجال الإعلامي، مشيراً أن الجامعة اطلقت هذا العام برنامج ماجستير "الاعلام الرقمي والاتصال" الأول والوحيد من نوعه في فلسطين، والذي يهدف إلى تخريج كوادر ابداعية بمستوى عالمي في الاعلام الرقمي والاتصال، وبمشاركة نخبة من الأساتذة الأجانب والفلسطينيين المتميزين، وبالتالي يعزز ثقافة الانتاج المعرفي في مجال علوم الإعلام الرقمي، وإنشاء نواة صلبة للبحث العلمي المتعلق بالإعلام الرقمي والاتصال والثقافة الرقمية.

وأوضح أ.د. أبو كشك أن هذا البرنامج جاء ليخوض في أبحاث متخصصة في المجال الاعلامي المتطور، حيث بات خريج الإعلام الرقمي أمام مجموعة واسعة من الخيارات المهنية المتعددة، مشيرا الى أن جامعة القدس شهدت خلال السنوات الماضية تطوراً كبيراً على المستوى العلمي والأكاديمي، وسعت الجامعة في خططها الى التوازن في طرح المساقات بما يتناسب والسوق المحلي، بإطار علمي يحمل في طياته كل ما هو جديد يتواءم مع التطور العالمي بشكل شمولي.

ومن جانبها، ستقوم الجامعة من خلال هذه الاتفاقية باعتماد عضوية الوزارة في لجان التحكيم الخاصة بمشاريع التخرج لطلبة معهد الاعلام العصري،  وعلى المساهمة في اثراء مشروع الارشيف الاعلامي الفلسطيني الذي ستطلقه الوزارة قريبا.

تجدر الإشارة أن جامعة القدس تعمل كل عام على استحداث تخصصات جديدة تضيف قيمة نوعية وعلمية اضافية للبرامج المتنوعة والمتميزة الموجودة فيها.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5