في البلدة القديمة من القدس

مركز دراسات القدس في جامعة القدس ينظّم جولة سياحية للآثار المملوكية

القدس | نظم مركز دراسات القدس في جامعة القدس جولة سياحية إلى أهم الآثار التي شيدّت في زمن الممالك في البلدة القديمة، وذلك برفقة منظم الجولة د. علي قليبو، حيث جاب المشاركون زقاق المدينة المقدسة وزاروا حاراتها.

وتعرف المشاركون على سوق القطانين الذي يحتضن خان تنكز الذي قام ببنائه المماليك، وكان في ذلك العهد من أفضل أسواق المدينة وأكثرها ازدحاماً، ومنه إلى باقي الزوايا الأثرية المملوكية في القدس.

واطلع المشاركون على القصص التي حملتها تلك الجدران والتي تحكي قصص وروايات عربية إسلامية عن طريق هندستها المعمارية وعن طريق الحقبات الزمنية المختلفة التي مرت من خلالها، حيث تزدان المدينة المقدسة بمظاهر النهضة الحضارية المملوكية بزوايا متعددة.

كما عبّر المشاركون عن مدى اهتمامهم في هذه الجولات التي ينظّمها المركز والتي تتيح لهم الفرصة للتعرف على مدينة القدس عن قرب ومن زوايا تاريخية مختلفة، حيث وعلى الرغم من تشابه مدينة القدس معمارياً مع باقي بلاد الشام في الفترة المملوكية، إلا أن خصوصية معمارية مقدسيّة يلمسها الزائر في جدرانها، ومع مرور الحضارات المختلفة عليها إلا أنها لم تتخلى عن طرازها المملوكي العام.

وأكد مدير عام مركز دراسات القدس أ. أرنان بشير على مدى حرص المركز منذ سنوات عديدة  لتنظيم هذه الجولات التي تسلّط الضوء على زوايا مختلفة من البلدة القديمة في المدينة المقدسة.

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4