جامعة القدس تطلق مشروع مساق لتحويل أبحاث التخرج لمشاريع ناشئة

القدس| افتتح رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك ورشة عمل تعريفية بمشروع مساق “Multidisciplinary capstone course” والذي يهدف لدمج طلبة جامعة القدس من مختلف التخصصات للعمل على تحويل أفكارهم الإبداعية وأبحاث تخرجهم لمشاريع ناشئة. تحت رعاية الوكالة الكورية للتعاون الدولي ومؤسسة قيادات ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وعبّر أ.د. أبو كشك عن سعادته بإطلاق هذا المشروع الذي ينسجم واستراتيجية الجامعة المتمثلة بتعزيز ثقافة الإبداع والريادة والتي تنفذها من خلال استحداث برامج أكاديمية ومساقات نظرية وعملية تغطي هذه المفاهيم.

وأكّد أ.د. أبو كشك أن الجامعة تقود نقلة نوعية في مجالات الريادة والإبداع فهي أسست مركز التكنولوجيا وريادة الاعمال في القدس، الذي يعد الأول من نوعه في تحويل الابحاث العلمية الى مشاريع اقتصادية، مما يساهم في الحد من ظاهرة البطالة من خلال فرص العمل التي ستخلقها لجيل الشباب المبدع.

وفي هذا السياق أشار أ.د. أبو كشك أن الجامعة تفتح آفاقاً واسعة لطلبتها في هذا المجال من خلال شركاتها الأكاديمية والبحثية مع أعرق الجامعات والمراكز حول العالم، ففي هذا الاطار، تعمل الجامعة مع جهات اختصاص دولية لتوسيع شبكة التعاون في مجال الابتكار والمشاريع الريادية.

وبيّن مدير مركز القدس لتكنولوجيا وريادة الأعمال في الجامعة د. رضوان قصراوي أن هذا المساق يعتبر الاول من نوعه، إذ يهدف الى تعليم طلبة الجامعات من مختلف التخصصات بحيث يعملون معاً على استنباط أفكار ريادية من الممكن أن يتم تحويلها لمشاريع اقتصادية ناشئة تسهم في إيجاد الحلول الابتكارية للمشكلات المجتمعية.

كما أضاف ان هذا المساق يهدف لتطوير ثقافة الابداع والريادة بين طلبة جامعة القدس إذ تكرّس الجامعة جهودها لتجنيد الدعم المالي لتطوير أفكار طلبتها لتصبح مشاريع جاهزة للعمل والانتاج في السوق الفلسطيني، وكذلك تبحث في إنشاء صندوق استثماري للنهوض بهذه المشاريع ثم تمويل مشاريع أكثر تطوراً مستقبلاً مما سيسهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي في فلسطين.

هذا وسيشرف على هذا المساق الذي صُمم من قبل فريق ضم خبراء من خمس جامعات فلسطينية وهي جامعة القدس، وبيرزيت، والنجاح، والأمريكية وخضوري، مجموعة من خبراء وباحثي الجامعة اضافةً الى  خبراء على المستوى الدولي ليشاركوا في تزويد الطلبة بالمعارف والمهارات اللازمة لتطوير المشاريع، إذ تتسلسل محتويات لتشمل مواضيع متعلقة بتطوير المهارات الحياتية ومهارات البحث العلمي، وأساليب تصميم المشروع وفقاً لمعايير علمية دقيقة، وطرق تنفيذ وتطبيق هذا المشروع ليصبح قادراً على العمل والمنافسة وتحقيق الأرباح في السوق الفلسطيني.

  • 1
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9